تحتص بجميع المجالات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وهو الذى يقبل التوبة عن عباده

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ksaksa91
المــديــــر الـعـــــــــــام
المــديــــر الـعـــــــــــام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 80
العمر : 27
الموقع : العراق
العمل/الترفيه : النت
المزاج : جيد
تاريخ التسجيل : 22/05/2008

مُساهمةموضوع: وهو الذى يقبل التوبة عن عباده   الجمعة مايو 30, 2008 9:34 am

وهو الذى يقبل التوبة عن عباده
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين هو التواب الرحيم.
والصلاة والسلام على رحمة الله للعالمين سيدنا محمد وآله وأوليائه والمؤمنين.
أمس أهدانى محمد عزت لوحه خطية جميلة عليها آية الشورى : ( وهو الذى يقبل التوبة عن ]عباده ويعفو عن السيئات ويعلم ما تفعلون وترجمة معانيها إلى الإنجليزية
[ He is the One that accepts repentance from his servants and forgives sins

بذلك أفهم أن العبد الذى اقترف –بالتعبيرالقرآنى- حسنة المودة فى قربى المصطفى صلى الله عليه وسلم، استوجبت أن يتجلى الله تبارك وتعالى بأنواراسمه الغفور وما ذلك إلا غفران الذنوب .
وتتجلى أنوارالاسم الشكور شكرا من الحميد المجيد للعبد مودته لآل حبيبه، فيسطع الود بهاء وجمالا بأفضال الله- نزد له فيها حسنا- ويوصل المولى تبارك وتعالى هدية العبد لآل بيت مصطفاه مزدانة بأنوار الزيادة الإلهية إلى سيد الجود الأكرم سيدنا الأحمد المُحَمّد صلى الله عليه وسلم-(تعرض على أعمال أمتى) .

فَرَحُهُ صلى الله عليه وسلم وحَمْدُه وَرَدُّهُ على هَدِِيَّةٍ جاءته مزدانة بتبريكات ربه هو صلوات منه –صلى الله عليه وسلم- على العبد الذى وَدَّ أهل بيته. وإذ يتزكي العبد ويتطهير بصلاة المصطفى عليه، يصبح أهلا لِتَوْبَةٍ يطلبها صلى الله عليه وسلم عن العبد.
أو أن صلاة سيدنا المصطفى صلى الله عليه على العبد هى أن المصطفى يطلب التوبة من الله على العبد . ذلك إيذان بقبول التوبة التى طلبها المصطفى- نفسى والدنيا له فداء- وهو الذى يقبل التوبة عن عباده . والتوبة هى عفو عن السيئات ومحو الذنوب -التائب من الذنب كمن لا ذنب له- وتلك هى الطهارة . والتائب يبدل الله سيئاته حسنات، وتلك هى التزكية.
.وتلك هى شفاعة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، هى لأحبابه الذين استجابوا وهرعوا إلى حوضه بالصلاة عليه والمواصلة معه ومودّة آل بيته صلى الله عليه وسلم وأحبوا رسول الله فى أهل بيته صلى الله عليه وسلم.
والتوفيق من الله تبارك وتعالى للعبد بالوصل بسيدنا رسول الله- صلى الله عليه وسلم - ومودة آل بيته هو إذن منه سبحانه بقبول شفاعة الحبيب المصطفى ، وبقبول توبته صلى الله عليه وسلم عنهم .

اللهم صل على نورك الهادي للصراط الأقوم
ومن علينا يا مولانا لأهتدي إلى:
• كيفية تنفيذ الأمر الإلهى لحبيبه صلى الله عليه وسلم: (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) إذا لم تكن هذه الآية قد نسخت على ما يرى بعض العلماء.
• كيفية تحقيق الوصل بحضرة النبى صلى الله عليه وسلم قياما بالفريضة التى أوجبها الحق تبارك وتعالى فى سورة الأحزاب (صلوا عليه وسلموا تسليما)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.yahoo.com
 
وهو الذى يقبل التوبة عن عباده
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ندى العراق :: 
(***{{{المنتديات العامة}}}***)
 :: المنتدى الاسلامي
-
انتقل الى: